إعلان

إعلان

فريق طبي يستخرج تليفون محمول ابتلعه مريض نفسي منذ 7 اشهر

0 374

كتب: محمد ابراهيم
تمكن فريق طبي بقيادة الدكتور أحمد شولح، مدرس جراحة بكلية الطب بمستشفى بنها الجامعى، من استخراج جهاز تليفون محمول صغير من داخل معدة مواطن، كان قد ابتعله منذ فترة وصلت لـ 7 أشهر، حيث استغرقت الجراحة حوالى ساعتين، تمكن خلالها الفريق من استخراج الجهاز ملفوفا بطريقة اعتقد منها الأطباء أنه حرز “حشيش”، ومع استدعاء فرد شرطة بنقطة المستشفى لمعاينة الجسم الغريب وجده موبايل صغير الحجم يبلغ طوله 7 سم.

وبالبحث في التاريخ المرضي للمريض تبين من أقوال شقيقه “أحمد رشاد”، أنه يعاني من حالة نفسيه ويخضع للعلاج منذ فترة طويلة.

وقال الدكتور أحمد شولح، إن الحالة جرى تحويلها من الدكتور محمد الجزار استشاري أورام الصدر وأستاذ جراحة القلب والصدر والمناظير بكلية الطب جامعة بنها، بعد أن قام بعمل أشعة تلفيزيونية أوضحت وجود جسم غريب داخل معدة المريض، وإدعاءه أنه تليفون محمول، وبإجراء استشكاف للمعدة والبطن تمكن الفريق الجراحي من انتشال الجسم الغريب، وللوهلة الأولى ظن الجميع من الشكل العام للجسم أنه حرز “حشيش” بسبب طريقة لفه التى تشبه لفة “الحشيش” بالضبط.

وجرى استدعاء أحد أمناء الشرطة بنقطة المستشفى، الذى قام بفك اللفافة ليفاجأ الجميع بوجود الموبايل داخلها.
وأشار، إلى أن الجراحة تمت بفريق طبي شارك فيه كلا من الأطباء هشام السيد، وحسام علاء، ومحمد محرم، وطاقم التمريض والعمال بقسم الجراحة، موضحا أن المريض يخضع الأن بالرعاية الصحية والإفاقة بعد الجراحة,.
فيما عقب أحمد رشاد شقيق المريض “حسن رشاد”، 28 عاما من قرية المنشأة الصغرى بكفر شكر بالقليوبية، أن شقيقه يعاني من مرض نفسى ويخضع للعلاج منذ فترة، وكانت تتسبب له بحالة هياج نفسي ينتج عتها أنه يهيم على وجه بالمنطقة، إلا أن الأهالى كانوا على علم بذلك ويساعدونه في العودة مرة أخرى.

وأضاف، أنه فوجئ بشقيقه يخبره بأنه يعاني من ألم ببطنه، وأنه ابتلع جهاز تليفون محمول منذ فترة وصلت لـ 7 أشهر ولم يخرج حتى الأن، وعلى الفور تم التوجه للمستشفى وإجراء الفحوص الطبية والأشعة التى صدمتنا بما تم اكتشافه والتأكيد على ما ادعاه شقيقه.

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!