إعلان

إعلان

أحمد شعلان يكتب الذكري ال ٦٨  لثورة ٢٣ يوليو  ما اشبه الليلة بالبارحة

0 195

 

تحل اليوم الذكري ال  ٦٨ لثورة ٢٣ يوليو والتي بدأت بها الملحمة التي سطرها الجيش المصري والضباط الاحرار  مستجيبين لرغبة الشعب في القضاء علي الملكية والظلم والاستبداد وكتابة عهد جديد ينعم فيها المصري بخير بلده ولا يخضع لاحد.

تلك الثورة التي نجح قائدها وهو ضابط في الجيش المصري وزملائه في رفع الظلم والاستبداد  ونهب الشعب علي يد قلة من الملكيون الذين اخذوا كل الثروات واستعبدوا الشعوب .

فما اشبه الليلة بالبارحة فكما انتصرت يوليو  علي الملكية والاستبداد وحررت الشعب من الاستبداد واوقفت نهب الثروات بعد  ان انتصر عبد الناصر  المصري الاصيل  لارادة الشعب ومعه احرار يوليو فعلها ايضا احرار ٣٠ يونيو وانتصروا لرغبة الشعب وشعوره بالظلم والتدخل في شؤنه الداخلية والخارجية  والاستبداد علي  جماعة الاخوان المسلمين الارهابية واختاروا الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيسا وقائدا لهم في مرحله غاية من الخطوره .

فهنيأ للشعب المصري احرار يوليو ويونيو وقادة عظام حملوا علي اكتافهم هم الوطن واستجابوا لرغبة شعوبهم وانتصروا لوطنهم  وقت ان خذله الجميع وقالوا لا في وجه الظلم لتبقي مصرفي  عز مجدها.

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!