إعلان

إعلان

نجلاء تريد خلعا: تزوجني ليكيد صديقه.. وحول حياتي لجحيم

0 151

كتب- سحر سعيد :

“تزوجني ليكيد صديقه الذي كنت أشعر تجاه بمشاعر قبول وكان يحبني ولكن ظروفه لم تسمح، وعندما جاء للمباركة لنا في الصباحية نشبت الخلافات وحول حياتي لجحيم دون ذنب مني”، هكذا بدأت “نجلاء؟ ف” 23 سنة، مدرسة، تروي مأساتها مع زوجها في دعوى طلب خلع أمام مكتب تسوية محكمة الأسرة ببنها، بعد أشهر قليلة من الزواج بسبب “شكه ومشاكله معها” واتهامها “بحب صديقه”.

تقول نجلاء: “تزوجت منذ 7 أشهر تقريبا من رجل جاري لم أكن أحبه ولكني كنت أحب صديقه، ولم أفصح عن هذا الحب واعتبرته حب من طرف واحد لأفاجأ بتقدم جاري لخطبتي، وطلب يدي ووافق أهلي فقلت لنفسي مادام لم يتقدم لي الصديق فعلى بركة الله أتزوج من تقدم لي وطلبني للزواج، وفعلا تزوجنا في حفل كبير”.

تضيف “نجلاء”: “في الصباحية بدأ توافد المهنئين علينا في منزلنا ومنهم صديقه باعتبار العشرة والمجاملات، ولم يحدث بيننا سوى مجرد نظرات واستلطاف عادي، حيث تعاملت مع الموقف أنه صديق الأسرة والعائلة، وقمت معه بواجب الضيافة، لأفاجأ بزوجي يشدني لغرفة النوم وينهرني ويصرخ في وجهي وأنا لا أفهم شيئا وتركني وخرج استكمل الجلسة وانصرف صديقه.

تستكمل “نجلاء”: “طلبت من زوجي تفسير لما حدث قال “مش هو ده حبيبك ” قلت له “هو ليس حبيبي”  قال “لا هو قال إنه بيحبك ويتمني أن يتزوجك” ومن أجل ذلك سبقته لطلب يدك، فنزل علي الكلام كالصاعقة ولم أتمالك نفسي”، وتابعت: “على مدار 7 أشهر زواج حاولت تخطي الموضوع والمشكلة والعيش معه بسلام، ولكنه كان دائما يشعرني أنه تزوجني ليكيد صديقه، ما حول حياتي لجحيم وأنا أحاول تقبل قناع الزواج منه، ولكنه دمر حياتي فطلبت الطلاق فرفض بشدة فقررت طلب الخلع منه أمام المحكمة”.

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!