إعلان

إعلان

د رمضان عرفة يكتب.. انخفضت الاسعار يا خونة الاوطان

0 141

كنت على يقين وثقة من نجاح سياسة الحكومة فيما تقوم به من تطوير الأداء الاقتصادي واتخاذ عديد من الإجراءات من أجل اللحاق بقطار التنمية، وثبت هذا اليقين لدى بعد تقرير نشرته  وكالة بلومبرج الاقتصادية العالمية حيث وضعت الجنيه المصري كثاني أفضل عملة أداء في النصف الأول من عام ٢٠١٩ في الأسواق الناشئة وارتفاع قيمته بالنسبة للدولار.

وهذا الانجاز يؤكد بما لايدع مجالا للشك أننا نسير في الطريق الصحيح بسبب سياسات مدروسة وإصرار من القيادة السياسية بتحقيق أحلام المصريين في بناء الدولة القوية وتحسين الوضع الاقتصادي.

فقد شهد عدد من السلع الاستهلاكية والخضروات واللحوم انخفاضا ملحوظا في الأسعار خلال الاسابيع الماضية، مما ساهم في خلق حالة من الارتياح النفسي لدى قطاع كبير من المواطنين الذين احترقوا بنار ارتفاع الاسعار المتواصل في السنوات السابقة، ويرجع ذلك نتيجة نجاح عملية الاصلاح الاقتصادي وانخفاض قيمة الدولار أمام الجنيه المصري بما ساعد فى تقليل معدل التضخم، هذا أمر واضح بالفعل، فالمراقب للسوق يجد هناك استقرارا فى أسعار السلع والمنتجات خلال الفترة الأخيرة.

أن انخفاض قيمة الدولار أمام الجنيه جاء نتيجة لعودة السياحة وزيادة تدفق العملات الصعبة من تحويلات المصريين بالخارج ودخل قناة السويس إلى جانب نشاط ملحوظ للصادرات المصرية إلى الخارج، وكل ذلك سينعكس بدوره إيجابيا على المواطنين خلال الفترة المقبلة.

ومن يقرأ بيانات الجهاز المركزي المصري للتعبئة العامة والإحصاء، يستطيع ان يلاحظ أن التضخم السنوى لأسعار المستهلكين بالمدن المصرية واصل مساره النزولى لأدنى مستوياته تقريبا منذ 2012، حيث انخفض حاليا الى 4.8 %

واحب ان اختتم مقالى بحقيقة يعلمها الجميع انه لولا اصطفاف الشعب المصرى العظيم وتحملة لضريبة الاصلاح الاقتصادى من اجل بناء الوطن كما اخبره الرئيس عبد الفتاح السيسى ما كان هذا الانجاز، والاهم من ذلك كله الرسالة التى يحملها المصريون ويبعثها الى كل دعاة الفوضى وعملاء السبوبة وخونة الاوطان ان المصريين على قلب رجل واحد وخلف قيادتهم السياسية وقواتهم المسلحة وشرطتهم الباسلة لاستكمال مسيرة التنمية المستدامة التى تحافظ على حق الاجيال القادمة

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!