إعلان

إعلان

الشباب والرياضه تتلاعب بمطالب شباب ترسا

0 157

قرية ترسا التابعه لمركز طوخ من القرى التى عانت عبر تاريخها السياسى كثيرا اما بسبب نسيان التنفيذين لمشاكلها او بسبب تجاهل الشعبيين لها فقد ظلت قرية ترسا لسنوات عديده ابان الحزب الوطنى المنحل تابعه سياسيا تارة الى دائرة طوخ وتارة اخرى لدائرة القناطر الخيرية وظلت على هذا الحال لدورات عديده فى مجلس النواب وفى كل انتخابات ياتى النواب ليستعطفوا اهالى القرية للاستيلاء على اصواتهم وبعد ان يفوزوا بكرسى البرلمان لم نرى وجوههم مرة اخرى ولم تستفيد القرية حتى من ابسط الخدمات طوال 50 عاما قبع عليها اعضاء مجلس الشعب ابان الوطنى المنحل ومن ابسط هذه الخدمات مركز شباب القرية الذى ايضا تم هدمه فى عهد المنحل بحجة اعادة بناءه على طراز احدث وكان ذلك فى عام 2004 اى قبل الثورة بـ 7 سنوات تقريبا وظل حتى وقت كتابة هذا المقال بدون مبنى وهو الان عبارة عن جراج للسيارات وحظيرة للمواشى والسبب ان مديرية الشباب والرياضه متمثله فى مسؤليها ومديريها ضربوا بمطالب شباب القرية قاع البحر والقوا الكرة فى شباك مديرية الزراعه وحجة الشباب والرياضه ان المساحه الحاليه المزمع اقامة مبنى مركز الشباب عليهم غير قانونيه ولا تناسب الطراز الحديث الذى تبنيه وزارة الشباب وبالحسابات المساحه الحالية لمركز الشباب ٢٣١مترا والمساحة المطلوبة للتنفيذ٣١٠ متر اى ان الفرق 79 متر ا بين المساحة النموذجية و الموجودة ولكى يتم البناء لابد من اخذ هذه المساحه من ارض الجمعيه الزراعيه المجاورة لارض مركز الشباب والتى تتبع مديرية الزراعه بالقليوبية وبالتالى وزارة الزراعه وتروح اوراق وترجع اوراق وتكتب طلبات وتترمى طلبات فى سلات المهملات فى مديرية الشباب والرياضه ويحصل الشباب على وعود وهميه من تنفيذيين وشعبيين بانه سيتم البناء واخرين يحاولون الوقيعه بين اعضاء مجلس ادارة الجميعه الزراعيه وبين اهل القرية والشباب بان اعضاء الجمعيه هم من اوقفوا بناء مركز الشباب وانهم ناس خارقين للقانون ورجعيين وانهم يقفوا امام مصلحة الشباب
لكن على ارض الواقع نقولها وبصدق مديرية الشباب والرياضه والقائمين عليها لعبوا باحلام الشباب ومطالبهم وساعدهم التنفيذين والشعبيين لان مديرية الشباب والرياضه قامت ببناء مراكز شباب فى عزب وكفور لاتتعدى سكانها اصابع اليد الواحده لاغراض سياسيه لا يتسع المجال للتحدث فيها
فيا مسؤلى الشباب والرياضه اتقوا الله فى شباب ترسا وفى اهل ترسا فلا يصح ان يظل مركز شباب مهدوم منذ 12 عاما من قبل ثورة قامت لتصحيح الاوضاع والقضاء على المحسوبيه ثم تعود بنا عقارب الساعه للخلف بعد الثورة ويظل مركز الشباب بدون مبنى وفى الاخر نتهم اشخاص ليس فى يدهم اى شىء بانهم بيقفوا المراكب السايرة
–انفوجراف مركز شباب ترسا
-١٠/٨/٢٠٠٤ صدر قرار ازالة مركز الشباب
– ١٢/١/٢٠٠٧ تمت الازالة الفعليه للمبنى من على سطح الارض
-٢٠٠٨ تم إدراج مركز شباب ترسا ضمن خطة المدرية والمجلس القومي للشباب والرياضة
– ٢٠٠٩ استبعاد مركز الشباب من الخطة دون أسباب قانونية
– ٢٠١٠ ادراجه فى الخطه مرة اخرى وفى نفس العام تم استبعاده مرة ثانيه
– ٧/١٢/٢٠١٠ تم تسليم الموقع للقوات المسلحة وقامت ثورة يناير
– فى مايو ٢٠١١ تم تسليم الموقع مرة اخرى للقوات المسلحه على يتم البناء فى يوليو من نفس العام
– مذكرة من الادارة الهندسية لمدرية الشباب والرياضة بأن المركز مدرج ضمن خطة ٢٠١٥-٢٠١٦ و٢٠١٦-٢٠١٧ إلا أنه لم يتم البناء حتى الآن
-المساحه الحالية لمركز الشباب ٢٣١مترا والمساحة المطلوبة للتنفيذ٣١٠ متر اى ان الفرق 79 متر ا

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!