إعلان

إعلان

غادة ترفع دعوى طلاق: زوجي طالبني بإجهاض توأمي إرضاء لمتعته الشخصية

0 695

كتب- سحر سعيد :

زوجي أنانى لا يريد أطفالا ولا يفكر إلا في متعته الشخصية.. وعندما رزقني الله بالحمل في توأمي أصر على إجهاضي وأنا رفضت”.. مأساة جديدة تشهدها محكمة الأسرة بطلتها “غادة.ر” موظفة، حيث طلبت الطلاق من زوجها رجل الأعمال أمام مكتب تسوية المنازعات الأسرية، معلله ذلك لبعده عن ربنا وكرهه للأطفال، فقد طالبها بإجهاض طفليه بعدها تزوج من أخرى من أجل متعته الشخصية.

 

وتضيف “غادة” صاحبة الـ 24 عاما، أن زوجها رجل أعمال ميسور الحال أقام لها فرحًا لم تكن تحلم به لكنه في ليلة الدخلة “فجر في وجهي مفاجأة كارثية قائلا.. لا أريد إنجاب الأطفال نهائي”، ونزل كلامه عليَّ كالصاعقة فلم أكن لم أريد بدء حياتي بمشكلة وكارثة ووافقته حتى تمر الليلة بسلام على أمل أن يغير رأيه بعد ذلك.

 

تروي “غادة” معاناتها مع زوجها، حيث اكتشفت أنه أناني يعاملها أمام الناس كالملكة المتوجة، وفي المنزل تكون معاملته عكس ذلك تمامًا، موضحة أنها في أحد الأيام شعرت بألم في بطنها وتوجهت بعدها إلى الطبيب الذي أكد حملها في توأم: “الفرحة كانت فوق تصوري “، لكن الزوج كان له رأي آخر فقد طالبها بالتخلص من توأمها “لازم تتخلصي من الجنين.. لازم تتخلصي منهم أنا محتاج أعيش حياتي”.

 

قررت غادة اللجوء إلى أهلها بعدما دخلت في حالة اكتئاب كادت أن تودي بحياتها وحياة جنينيها، مشيرة إلى أن أخيها ذهب إلى زوجها ليتفاهم معه إلا أن زوجها أصر على موقفه وطلب التخلص من طفليه: “عندي أموال كتيرة وعايز اتمتع بحياتي أنا اتجوزت على أختك”.

 

وانهت “غادة” حديثها بأنها كانت تعلم بأن زوجها تزوج وطلق أكثر من مرة بسبب أن كل واحدة تزوجها تريد الإنجاب وهو لا يريد ويبحث عن المتعة الشخصية، لذا فقد قررت اللجوء إلى محكمة الأسرة لأحصل على الطلاق وكافة حقوقي منه وحقوق أطفالي أيضا.

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!