إعلان

إعلان

د رمضان عرفة يكتب.. سالموا جميع الناس

0 112

فى 26 فبراير الماضى انطلق مشروع سالموا جميع الناس الذى تتبناه كل من أسقفية الخدمات بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية ووزارة الأوقاف وشركاء من المجتمع المدنى، لدعم وترسيخ مبادىء السلام الاجتماعى والتعايش المشترك  وقبول الاخر فى المجتمع المصرى، وطبقا لما تم الاتفاق عليه فان مدة هذا المشروع عامين وينفذ في ثلاث محافظات كمرحلة اولى هى القاهرة و القليوبية وأسيوط، ومن حسن حظى انه تم دعوتى من قبل الدكتورة عائشة الدجدج الاستاذ بجامعة القاهرة ومستشار المشروع لحضور اللقاء الاول والتعريفى بالمشروع فى محافظة القليوبية بجمعية التعاون المهنى بشبرا الخيمة فى 3 سبتمبر الجارى لاستمع واناقش مع الشركاء اهداف المشروع والية تنفيذه ودور كل مؤسسة وفرد فى نجاح فكرة المشروع بمحافظة القليوبية ودار بينى وبين السيده إيفلين بطرس مديرة المشروع حوارا مطولا حول اهمية تعظيم دور الاعلام فى نشر فكرة المشروع وخلق رأى عام داعم لهذا الاتجاه الذى يساهم فى ترابط جميع شرائح المجتمع ومواجهة الفكر المتطرف والحفاظ على الوحده الوطنية وترسيخ مفاهيم المواطنة الحقيقية ونشر ثقافة قبول الاخر.

واتمنى من كافة المؤسسات الحكومية والاهلية ومنظمات المجتمع المدنى والاحزاب السياسية بمحافظة القليوبية المشاركة فى هذه المبادرة المجتمعية من منطلق ايماننا بأن العيش معاً والاعتراف بالآخر المتنوع والمختلف هو اختيار وثقافة وحقوق وواجبات نعيشها معاً، مرتكزين على احترام الكرامة الإنسانية ومراعاة حقوق الإنسان، واحترام حرية الاعتقاد والعبادة وهو من باب الإقرار بالحق في الاختلاف، واعتماد الحوار في التواصل وحل المشكلات، بالاضافة الى العمل على كل ما يؤدي إلى التصالح وتحقيق السلم الاجتماعي ونبذ التشدد ورفض كل ما يؤدي إلى العنف والتمييز قولاً وسلوكاً.

ومن بين اهداف مشروع سالموا جميع الناس هو الاهتمام بتدريب رجال الدين المسيحي و الإسلامي والاعلاميين، وقادة المجتمع المدني علي نشر خطاب ديني يدعو لنشر السلام والتعايش السلمي في المجتمع، بالتركيز على ان الرسالة الاعلامية سوف يتم تركيزها على شرائح الاطفال والشباب والمرأة.

واعتقد ان امانة المواطنة فى الاحزاب السياسية بمحافظة القليوبية تستطيع ان تتولى الاهتمام بهذا الملف وتستطيع من خلاله ان تقدم خدمة جليلة للمجتمع وللوطن تعيد ثقة رجل الشارع فى رسالة الاحزاب السياسية، وعلى الزملاء الاعلاميين بكافة اجهزة الاعلام تناول الموضوعات والقضايا التى ترسخ لفكر قبول الاخر واحترام المعتقد ونشر ثقافة الحوار الى جانب القيام بالتغطية الاعلامية لكل فعاليات مشروع سالموا جميع الناس، كما اتمنى من مديرية التربية والتعليم ان تنظم زيارات للطلاب المسيحيين الى المساجد وتنظم ايضا زيارات للطلاب المسلمين لزيارة الكنائس فهذه الزيارات تساهم فى التعرف على الاخر والتاكيد على ان رسالة المسجد والكنيسه تهدف الى نشر الخير والحق والجمال ونبذ العنف.

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!