إعلان

إعلان

جبرتي القليوبية يكتب : المستشفي التعليمي في الإنعاش والجامعة تتحمل فوق طاقتها ؟!

0 85

 

أصبح الحصول علي غرفة عناية مركزة او حضانة اطفال درب من دروب الخيال في مستشفيات القليوبية التي تعاني من كثير من المشكلات وللاسف الشديد إكتفت كثير من المستشفيات المركزية او المراكز الطبية بدور “المحولجي ” فقط واغلب الحالات كلها يتم تحويلها علي مستشفي بنها الجامعي التي تتحمل فوق طاقتها الإستيعابية بكثير

لكن هنا يثور السؤال وابن المستشفي التعليمي ببنها والذي من المفترض ان يكون احد اهم المستشفيات في الغقليم للاسف الشديد تعرض للإهمال تارة ولمشاكل كثيرة جعلته خارج نطاق الخدمة في كثير من الاحيان وبدلا من ان يستقبل الحالات المرضية ويعالجها إكتفي هو الاخر بدور “المحولجي ” شانه سان المراكز الطبية الاخري علي مستوي الإقليم برغم انه من المفترض بان هذه النوعية من المستشفيات التعليمية بالأقاليم إقيمت في الاساس لتكون مراكز علاجية متخصصة بمعني الكلمة لكنها للأسف تقاعست عن هذا الدور نتيجة غياب المتابعة وتاخر تنفيذ مشروع التطوير لسنوات طويلة فانضمت الميستشفي التعليمي لطابور المستشفيات الاخري التي دخلت غرفة الإنعاش واصبح “الحمل” كله علي مستشفي الجامعة بسبب كثرة التحويلات

ياسادة المفترض ان المستشفي التعليمي ببنها صرح طبي مهم يعالج المرضي وليس دوره التحويل وكان من الممكن ان يواجه الخلل الموجود في المنظومة الصحية بالقليوبية في ظل غياب الرقابة الشعبية نتيجة غياب المحليات لسنوات طويلة عن الساحة

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!