إعلان

إعلان

احمد سليمان يكتب : رسالة الي محافظ القليوبية

0 447

 

في مشهد متكرر يحدث كل يوم في الصباح وفي المساء يري المواطن البسيط مايراه من جشع وطمع وإستغلال في مختلف المجالات

ولعلنا جميعا نسمع ونقرأ ونري ما يحدث في شوارع المحروسة بل في كل قرية ومدينة من مشاجرات وخلافات مع سائقي سيارات الأجرة بسبب طمعهم وجشعهم وإستغلالهم  وخاصة بعد تحريك أسعار الوقود منذ الأيام القليلة الماضية

تري ما تراه من بلطجة وسباب من جانب السائقين وأفعالا لا تليق بمجتمعنا

تنفيذا لرغباتهم والتي اعتبرها  من وجهة نظري أنها أهواء غير إنسانية لجمع المال دون وجه حق

فهؤلاء الطامعين والجشعين لا يريدون لوطنهم الخير والإستقرار وكل ما يشغلهم هو جمع المال

فمنذ الأيام الماضية تقدم الكثير من المواطنين البسطاء بشكاوي عديدة إلي الجهات المعنية بالرقابة والحماية سواء كانت المحليات أو أجهزة الشرطة ولكن دون فائدة

فهؤلاء السائقون يضربون بقرارات الدولة عرض الحائط يفعلون ما يشاءون

ولعل أبناء القري الصغيرة هم أكثر فئة تعاني من هذا الجشع وهذا الإستغلال والذي يفرضه بلطجة بعض سائقي الأجرة دون حياء

وعلي سبيل الحصر ما يتعرض له أبناء الوحدة المحلية بالمنايل التابعة لمركز ومدينة الخانكة والتي تشمل ثلاث قري وهم ( قرية سندوة – المنايل – كفرحمزة )

من إستغلال وجشع وطمع السائقين رغم أن بعض السيارات التي يستقلها الأهالي بهذه القري غير صالحة للسير علي الطريق والبعض منها غير مرخصة

والأغرب فقد تري سيارات وكأنها صنعت في ورشة حدادة ورغم ذلك يستقلها الأهالي

والادهش من ذلك في هذا الأمر أن المسافات بين القري الثلاث وبعضها البعض او من داخل القرية الواحدة الي خارجها قصيرة جدا لا تتعدى الأربعة كيلو مترات ورغم ذلك لم تسلم الأهالي من هذا الجشع الإستغلال

وما أريد أن القي الضوء عليه من خلال كلمتي اننا علي أعتاب بداية عام دراسي جديد سيأتي وتأتي معه إحتياجات ونفقات كثيرة لا يستطيع رب الأسرة تحملها .

ولإجل هذا يجب أن ينتبه المسئول وخاصة المحافظ والذي يعتبر رأس الهرم والمسؤول الأول بالمحافظة ومعه أجهزة الرقابة لهذا الأمر والضرب بيد من حديد علي هؤلاء المستغلين

وأخيرا فلتكن القناعة شعارا لنا في حياتنا حتي تعطينا اجمل ما فيها

وتغمرنا الراحة والسكينة

اللهم بلغت اللهم فاشهد

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!