إعلان

احمد عبد الكريم يكتب “اشراقة الصباح” الشبورة تنقشع في سماء القاهرة

0 54

أثارت رواية الكاتب و الاديب و الشاعر السعودي الكبير ضجة كبيرة وأراء متباينة أثناء مناقشتها في الندوة التي نظمتها الأديبة غادة صلاح الدين بقاعة دار سينما الحضارة بدار الأوبرا.. ولكن النقاد اتفقوا علي أنها رواية قوية وجريئة وتناقش مشاكل واقعية في الوطن العربي حيث تدور أحداث الرواية الرئيسية في القاهرة حيث يبرز الكاتب مشكلة زواج” الميسيار” والتي أسماها الكاتب في روايته بزواج المصايف اسقاطا علي زواج البعض من دول الخليج لبعض الفتيات والنساء المصريات في شهور الصيف معتبرا الكاتب أن هذا النوع من الزواج ما هو إلا تجارة في أجساد النساء.
أوضح الكاتب أحمد الشدوي أن القاهرة هي نبض العروبة ولا يمكن مناقشة مثل هذه الرواية إلا في القاهرة أولا مشيراً بأن ما يحدث في القاهرة يحدث بعد عشرين سنة في الدول العربية وأضاف بأن مصر تستوعب كافة الثقافات .
ناقش الرواية النقاد الدكاترة يسري عبدالغني وحسام عقل وأحمد فرحات ومصطفي حسين وم. ياسر أنور والأديب والشاعر أشرف الخضري.
وحضر الندوة عدد كبير من الأدباء والشعراء والمبدعين الذين استمتعوا بمناقشة الرواية.. وقد أعرب أحمد الشدوي عن سعادته بهذه الندوة والزخم الكبير للحضور.
وكنت قد تلقيت دعوة كريمة من صالون غادة صلاح الدين الثقافي لحضور هذه الندوة.. وكنت سعيدا بالإعداد والتنظيم الرائع وبحضور هذا العدد الكبير من نقاد ومثقفي مصر والوطن العربي.. لقد كانت ندوة ناجحة بكل المقاييس أوضحت بأن مصر ستظل بالفعل قلب العروبة النابض وملهمة كل المبدعين..
لقد انقشعت شبورة الشدوي في سماء القاهرة.

قد يعجبك ايضا