إعلان

اعترافات مثيرة لاعضاء شبكة الجنس الجماعى بشبرا الخيمه

0 3٬008

أدلى المتهمين في شبكة تبادل الزوجات والدعوة للفجور على مواقع التواصل الإجتماعي باعترافات مثيرة أمام نيابة قسم أول شبرا الخيمة، عقب ضبط زوج وزوجه لاتهامهما يانشاء صفحة على موقع التواصل الاجتماعى «الفيس بوك» تحت اسم «أحمد وحنان تبادل زوجات» دعيا فيها راغبى المتعة لإقامة حفلات جنس جماعي داخل شقتهما عن طريق تبادل الزوجات.
قالت الزوجة في التحقيقات إن زوجها أجبرها على ممارسة الجنس مع الرجال مقابل ممارسته الجنس مع زوجاتهم، وكان يصورها في أوضاع مخلة ويرسلها لراغبى المتعة على «الواتس آب»، مشيرة إلى أنها وافقت على طلبه خوفا من أن يطلقها بسبب رغبته في تغير روتين العلاقة الزوجية بينهما.
وروت المتهمة أنها تعيش مع زوجها في منزل والده ووالدته وعندما كان يستضيف راغبى المتعة من الرجال وزوجته يدعى بأن الأشخاص الذين يقوموا بالتردد على الشقة أصدقاءه، مشيرة إلى أنه أقام أكثر من حفلة «جنس جماعي» داخل شقة الزوجية.
وقال المتهم إنه كان يشعر بملل من العلاقة الزوجية وأنشأ صفحة على «الفيس بوك» لتبادل الزوجات، مشيرا إلى أنه كان يصور زوجته ويقوم بتركيب الصور ببرنامج «فوتو شوب» على أجسام سيدات وممثلات أفلام إباحية «بورنو» ويرسلها إلى راغبى المتعة من الرجال للاتفاق معهم على تبادل زوجاتهم معه.
إلى ذلك، قررت النيابة حبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيق وإحالتهما للمحاكمة العاجلة. كانت أجهزة الأمن بالقليوبية بالتنسيق مع مباحث الاتصالات والآداب قد تمكنت من رصد صفحة يديرها زوجين تحت اسم «أحمد وحنان لتبادل الزوجات» وبها صور إباحية لزوجته وهى عارية ويعرضها على راغبى المتعة مقابل تبادل زوجاتهم معه. تم إخطار اللواء رضا طبلية مدير امن القليوبية، وبفحص الصفحة تبين أن صاحبها يعمل ميكانيكى ومقيم بشبرا الخيمة.
وبعد استئذان النيابة العامة داهمت قوة بقيادة العميد يحي راضي، رئيس مباحث القليوبية شقته وتم ضبطه هو وزوجته، والتحفظ على هواتف المحمول والحصول من المتهم على الرقم السرى لحساب صفحته على «الفيس بوك».

قد يعجبك ايضا