إعلان

عم “خالد” شهيد جديد ل “لقمة العيش” مجهولين قتلاه لسرقة سيارته الاجرة

0 1٬666

 

تكثف اجهزة الامن بالقليوبية من جهودها لضبط مرتكبي واقعة السطو المسلح علي سائق سيارة سوزوكي بعد إستدراجه من مدينة بنها لإحدي القري  بطوخ والتعدي عليه بالأسلحة البيضاء حال مقاومة الجناة لسرقة سيارته وفرا هاربين

ترر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق والتي امرت بالتصريح بدفن الجثة عقب مناظرة الطب الشرعي لبيان سبب الوفاة

تلقي العميد حسني نصار مفتش مباحث بنها بلاغا من مستشفي طوخ المركزي بوصول المدعو خالد زكريا حسن أحمد سن 59 موظف ومقيم 2 شارع علي بن أبي طالب – دائرة قسم أول بنها، مصاب  بجرح بالرقبة وجرح قطعي باليد اليمني مستقلاً السيارة قيادته ماركة “سوزوكى”

اخطر اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية ةبالإنتقال والفحص وسؤال المصاب أفاد امام العميد يحي راضي رئيس مباحث القليوبية بأنه حال سيره بالسيارة قيادته بناحية مدينة بنها، قام شخصان ( مجهولان ) بإستيقافه وطلبا توصيلهما إلي قرية السفاينة – دائرة مركز طوخ، ولدي وصولهم إلي مدخل القرية قاما بمحاولة الإستيلاء علي السيارة وقام أحدهما بالتعدي عليه بالضرب وإحداث ما به من إصابات، إلا أنه تمكن من مقاومتهما ومنعهما من الإستيلاء عليها وفرا هاربين

جري حجز المصاب بالمستشفي حيث توفي إثر إصابته البالغه خلال فترة تلقي العلاج متاثرا بإصابته وتحرر عن ذلك المحضر رقم 3297 جنح مركز طوخ لسنة 2019

تشكل فريق بحث بقيادة اللواء هشام سليم مدير إدارة البحث الجنائي وجاري جمع المعلومات وإعداد الاكمنة اللازمة لتحديد هوية مرتكبي الواقعة من خلال فحص المشتبه فيهم

في سياق متصل شهدت منطقة وسط البلد ببنها حالة من الحزن علي المجني عليه حيث لقبه اهالي المنطقة ب ” شهيد لقمة العيش”

واوضح سعيد محمود جار ه ان المجني عليه كان طيب القلب وكان يعمل موظفا ويقوم بقيادة سيارة سوزوكي لمواجهة اعباء الحياة ولكنه فوجئ بشخصين طلبا منه توصيلها لقرية بمركز طوخ وخلال الطريق قاما بتهديده لترك السيارة وسرقتها إلا انه رفض وقاومهما بشجاعة وفر بالسيارة ليصل للمستشفي وبعد حجزه للعلاج لقي مصرعه لخطورة الإصابات التي تلقاها اثناء الدفاع عن سيارته

من جانبهم طالب عددا من اهالي بنها  ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعى اللواء علاء عبد الحليم  محافظ الاقليم بمد يد العون لاسرة المجني عليه “عم خالد”  الذى راح ضحية مافيا تثبيت السيارات عمله كما طالبوا بتوفير مصدر رزق للاسرة دائم  معربين عن حزنهم الشديد على فراق عم خالد لما عرف عنه من طيبة القلب والوفاء ومساعدته للجميع فلم يتأخر فى تقديم يد العون للصغير قبل الكبير

قد يعجبك ايضا