إعلان

إعلان

سمسار وعامل استدرجا ” إفريقي الجنسيه ” هشما راسه وسرقا امواله فى العبور

0 375

كشفت أجهزة الأمن بالقليوبية غموض العثور على جثة ملقاة بأحد الطرق بمدينة العبور حيث تبين أن وراء ارتكاب الواقعة، سمسار وعامل، قاما بقتل المجني عليه للاستيلاء على أمواله.
كان المقدم احمد عبد العليم رئيس مباحث قسم العبور تلقى بلاغا بالعثور على جثة شخص مجهول بالحديقة الوسطى بطريق بالحي السادس بدائرة القسم، وبها تهشم بالجمجمة والوجه وبجواره حجر ملوث بالدماء.
تم تشكيل فريق بحث توصل إلى تحديد شخصية المجني عليه ويدعى “أسامة ب.” 50 عاما، يحمل جنسية إحدى الدول الأفريقية، وأن وراء ارتكاب الواقعة كلٍ من “م ع ث” 44 عاما، سمسار هارب من 24 قضية و”ف ع ك” 24 عاما عامل.
وفي أحد الأكمنة القى القبض على المتهمين، وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة بقصد السرقة، وقرر الأول بسابقة تعرفه على المجني عليه بمنطقة السيدة زينب وتوجه لزيارته بشقته المستأجرة بالجيزة، ولدى علمه بثرائه اتفق مع الثانى على استدراجه لمدينة العبور، بزعم البحث عن شقة مفروشة له بالمدينة، واستدرجاه لمكان العثور عليه وتعديا عليه بقطعة الحجر المعثور عليها فأحدثا إصابته التي أودت بحياته، واستوليا منه على 2000 دولار، اقتسماه فيما بينهما واستبدلاه بالعملة الوطنية.
وأرشد الأول عن 10 آلاف جنيه وهاتفي محمول، قام بشرائهما من متحصلات الواقعة، وأنفق باقى المبلغ في سداد ديونه، كما أرشد الثاني عن دراجة نارية قام بشرائها وأنفق باقى المبلغ على متطلباته الشخصية وتولت النيابة التحقيق.

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!