إعلان

إعلان

دراسة: عدم استقرار دخل الانسان تزيد من إصابته بأمراض القلب والوفاه

0 170

كتب اسلام عبد العليم

كشفت دراسة علميه أمريكية أن مستويات الدخل غير المستقرة يمكن أن تتحول إلى ضغط يزيد من مخاطر تعرض الإنسان لمشاكل صحية منها أمراض القلب، كما يمكن أن يؤثر اضطراب مستوى الدخل في الصحة العقلية للإنسان إلى جانب النظام الغذائي من مشاكله الصحية الخطيرة المحتملة.
أشارت الدراسة إلى أن الدخل الشخصي قد يترافق مع زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والوفاة، والأكثر إثارة للدهشة هو أن هذه العلاقة موجودة بين الشباب أيضا، وقد أجريت الدراسة في نحو 4 مدن أمريكية على مدار 3 عقود متواصلة.
بدأت الدراسة بتتبع معدل الإصابة بمرض الشريان التاجي في البالغين والصغار في عام 1990 في مدن مينيابوليس، ومينيسوتا، وشيكاغو وإلينوي وأوكلاند وكاليفورنيا وبرمنجهام وكان متوسط العمر الذي شملته الدراسة ما بين 23 و35 عاما.
وحلل الباحثون في هذه الدراسة الجديدة، البيانات لمعرفة ما إذا كانت هناك صلة بين تقلبات الدخل ومخاطر الأحداث القلبية الوعائية وكذلك الوفاة، و درسوا أولاً مستويات الدخل المأخوذة من 5 تقييمات في الفترة 1990- 2005، وحددوا تقلبات الدخل كنسبة مئوية للتغير من رقم دخل إلى آخر، كما نظروا في انخفاض الدخل، أو انخفاض الدخل بنسبة 25% أو أكثر من رقم التقييم السابق، ثم تعقبوا عدد الأشخاص الذين عانوا من أمراض قلبية وعائية- قاتلة وغير مميتة- أو ماتوا من أي سبب في الفترة 2005-2015.
ووجدت النتائج، أن التقلبات الكبيرة في الدخل الشخصي ارتبطت بزيادة مخاطر الوفاة وأمراض القلب والأوعية الدموية في العقد التالي لتغير الدخل، كما ارتبطت أعلى مستويات تقلبات الدخل مع ما يقرب من ضعف خطر الموت وأكثر من ضعف مخاطر التعرض لظروف مثل السكتات الدماغية، قصور القلب، أوالنوبات القلبية، وكانت جميع هذه النتائج مقارنة مع أولئك الذين سقطوا في فئة مماثلة ولكنهم كانوا أقل من تغيير في دخلهم الشخصي.

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!