إعلان

إعلان

دعاء سلام تكتب.. جامعة بنها ومستقبل السياحة التعليمية

0 22

تعتبرالسياحة التعليمية مصدر أساسي من مصادر الدخل القومي المصرى، وتشير التقارير الدولية أن مصر ما زالت في مقدمة دول المنطقة في مجال التعليم والتعليم العالي، الأمر الذي يشكل حافزا أمام الطلبة الوافدين لاختيار الجامعات المصرية لاستكمال دراساتهم الجامعية سواء بمستوى البكالوريوس أو الدراسات العليا

ولذلك فإن الاهتمام بقطاع السياحة التعليمية وتقديم الدعم المادي والإعلامي والإداري سيعود بالفائدة الحقيقية على مصر. وتعتبر السياحة التعليمية عاملاً من عوامل تعزيز الاقتصاد الوطني حيث تلعب دوراً مهماً في توفير وظائف للعاطلين وبالتالي القضاء على الفقر والبطالة .

واتمنى ان تقوم هيئة تنشيط السياحة بالتعاون مع وزارات السياحة والآثار والتعليم العالي بتنظيم حملة تسويقية تستهدف اسواق الدول الخليجية والعربية بهدف الترويج للسياحة التعليمية في مصر.

تشتهر مصر بجامعاتها العريقة التي توفر فرصة غير مكلفة للدراسة والتمتع بحضارتها الجميلة. وتعتبر مصر المكان الأفضل للطلبة لإكمال تعليمهم بسبب انخفاض تكاليف المعيشة. كما أنها تتيح إمكانية زيارة المواقع التاريخية المذهلة.

وهناك العديد من البرامج المصممة لتحقيق الفائدة للطلبة وزيادة معايير الجامعات لتتميز دوليًّا. ولعلى لا ابالغ حينما اقول ان جامعة بنها بإدارتها الرشيدة والحكيمة برئاسة الدكتور حسين المغربى ومنشاتها الحضارية والحديثة قادرة على ان تكون من اهم الجامعات الحكومية والخاصة لاستقبال الطلاب الوافدين حيث يقوم قطاع الوافدين بالجامعة برئاسة الدكتور محمد أبو سالم بوضع استراتيجية جديدة لاستقطاب طلاب وافدين بشكل أكثر وتهتم هذه الاستراتيجية بتسهيل اجراءات التسجيل بكليات الجامعة وتذليل كافة العقبات وحل المشكلات التى تواجه الوافدين باسرع وقت بالاضافة الى تنظيم العديد من المؤتمرات الداعمة للسياحة التعليمية

قد يعجبك ايضا