اللواء حسن ناجي يكتب … لاتعلقوا المشانق للامن

176

حادث المنيا الإرهابي حادث خسيس استهدف مصر بعنصريها المسيحي والمسلم .ولم يستهدف المسيحين فقط.فيجب علينا أن لا ننساق ووراء نداءات طائفيه تخدم اطراف من قام به ومن ورائهم
البعض يردد أنه يوجد قصور أمني ادي الي نجاح هذه العمليه الخسيسه .ولكن دعني اذكركم أنه في خلال الايام الماضيه تم القضاء علي ثلاثين تكفيري في محافظات المنيا وأسيوط وسوهاج. وأنه منذ يناير عام ٢٠١٨ حتي الآن لم يحدث سوي عمليتين إرهابيتين فاشلتين…. حادث محاولة اغتيال مدير امن الاسكندريه الفاشله ….وحادث محاولة أحد الإرهابيين تفجير حزام ناسف أمام كنيسة مسطرد …..وتمكن الأمن من احباطها …..هذا الي جانب تراجع العمليات الارهابيه الفتره الاخيره في… سيناء .وذلك كله نتيجة جهد وعمل لايستطيع احد إنكاره….
وانا هنا لا أقف في موقف المدافع عن الأمن….. لانني اعلم جيدا أن نجاح العمليه الاخيره ……. لابد أن يكون لوجود ثغره تم استغلالها …ولكن اعلم جيدا أن الأمن لايكون تقييمه بالقطعه… ولكن تقييمه لما كنا عليه وفي مانحن عليه الآن ……ومقارنة النجاحات والاخفاقات…
وفي النهايه هو حادث اليم خسيس استهدف مصر واهلها ولكن هو الإرهاب الأسود…..وخالص تعازينا للمصريين مسلمين ومسيحيين حفظ الله مصرنا العزيزه من كل سوء…

الكاتب : اللواء حسن ناجي نائب رئيس حزب الحريه وعضو مجلس أمناء مدينة الشيخ زايد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.