كل ما تريد معرفته عن مالك ليستر سيتى بعد تحطم طائرته

17

تحطمت الطائرة الهليكوبتر الخاصة رجل الأعمال التايلاندى فيتشاى سريفادانابرابا، مالك نادى ليستر سيتى الإنجليزى، مساء السبت، بالقرب من ملعب “كينج باور” الذى احتضن مواجهة وست هام يونايتد، والتى انتهت بالتعادل 1/1، ضمن منافسات الجولة العاشرة من عمر مسابقة الدورى الإنجليزى.

وسقط الطائرة فى المكان المخصص لركن السيارات، بعد إقلاعها من الملعب بوقت قصير، حيث تضاربت الأنباء حول وجود رجل الأعمال التايلندى فى الطائرة من عدمه، فيما تؤكد بعد التقارير الإنجليزية وفاته إثر هذا الحادث.

ويستعرض التقرير التالى أبرز المعلومات عن فيتشاى سريفادانابرابا مالك نادى ليستر سيتى:

اشترى رجل الأعمال التايلاندى نادى ليستر سيتى فى عام 2010، مقابل 50 مليون يورو فقط، لينجح فى الفوز بلقب البريميرليج فى إنجاز تاريخى لم يُعرف له مثيلاً منذ تأسيس النادى عام 1884، أى منذ 134 عاماً، ليتدخل خزائن النادى نحو 215 مليون يورو بعد حصد الدورى الإنجليزى قبل عامين.

بدأ فيتشاى سريفادانابرابها صاحب الـ61 عاماً رحلته بامتلاك دكان بسيط بالعاصمة التايلاندية “بانكوك” فى ثمانينيات القرن الماضى، قبل أن يمتلك المجمع التجارى العملاق “كينج باور”، الذى أصبح اسم ملعب النادى فيما بعد، ويعمل لديه ما يقرب من 10 آلاف عامل.

وتقدر ثروة مالك ليستر سيتى بنحو 3.3 مليار دولار، ليتواجد فى المراكز العشر الأولى بقائمة أثرياء تايلاند وتحديدا فى المركز السابع وفقا للمجلة الشهيرة “فوربس”.

فى مايو من عام 2017، اشترى سريفادانابرابها ناديه الثانى، وهو آود هيفرلي لوفين البلجيكى، ويحظى رجل الأعمال التايلاندى بمكانة خاصة فى بلاده لدى النظام الملكى، حيث أطلق عليه لقب “سريفادانابرابها” الذى يعنى بلغة هذا البلد “نور المجد التقدمى”.

بعيدًا عن ليستر سيتى وتجارة الأعمال والشأن السياسى، يعشق فيتشاى سريفادانابرابها رياضة البولو، حيث أسس وترأس اتحاد هذه الرياضة ببلاده عام 1998، كما أشرف إدارياً فيما بعد على نادٍ بالعاصمة الإنجليزية لندن للعبة ذاتها التى تتميز بوجود فارس يمتطى حصاناً ويحمل عصا، وتُجرى بفريقين يتنافسان على كرة خشبية صغيرة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.