عقدة إياب نصف النهائي الإفريقي تطارد المصري في الكونغو

8
تعادل المصري البورسعيدي سلبيًا مع فريق فيتا كلوب الكونغولي، في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الخميس، ضمن منافسات الدور نصف النهائي لبطولة الكونفيدرالية الأفريقية، والتي اقيمت على استاد “بورسعيد”.
التعادل السلبي يبدو نتيجة غير مطمئنة للمصري البورسعيدي قبل مواجهة الإياب أمام فريق فيتا كلوب، خاصة وأن الأخير فريق منظم وقوي ويمتلك عناصر مميزة وقادر على تحقيق نتيجة إيجابية على ملعبه ووسط جمهوره، ليحسم تأهله للمباراة النهائية.
النتيجة السلبية التي حققها المصري أمام فيتا كلوب في لقاء ذهاب نصف النهائي الافريقي مساء الليلة لن تكون مصدر القلق الوحيد لكتيبة حسام حسن في لقاء الإياب بالكونغو، ولكن هناك ايضًا “عقدة” الخسارة في مباريات الإياب بالدور قبل النهائي بالبطولات الافريقية والتي يعاني منها الفريق البورسعيدي.
وخاض المصري نصف النهائي بالبطولات الافريقية مرتين طوال تاريخه، وفشل في العبور للمباراة النهائية بعد الخسارة في لقاء الإياب، المرة الأولي عام 1999 في بطولة الأندية ابطال الكئوس وتعادل سلبيًا أمامالافريقي التونسي في تونس، قبل أن يخسر برباعية نظيفة على ملعبه ووسط جمهوره.
أما المرة الثانية كانت عام 2002 ببطولة كأس الاتحاد الافريقي، وفاز ذهابًا على شبيبة القبائل بهدف دون رد، قبل أن يخسر في لقاء الإياب بهدفين نظيفين وودع البطولة.
يا تري هل يواصل المصري البورسعيدي فشله في تخطي الدور نصف النهائي بالبطولات الافريقية ويسقط أمام فيتا كلوب بالكونغو، أم ينجح حسام حسن في قيادة المصري إلي المباراة النهائية للكونفيدرالية لأول مرة في تاريخه؟

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.