سقوط عشماوى يطوى صفحة أحد أخطر الإرهابيين فى المنطقة

38

اهتمت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية بإلقاء القبض على الإرهابى هشام عشماوى المطلوب فى مصر، وذلك فى مدينة درنة الليبية، وقالت إن القوات الليبية أسرت واحدا من أخطر الإرهابيين فى المنطقة، الذى له صلات بالقاعدة وجعل مهمته استهداف قوات الأمن فى مصر وتقويض استقرار البلاد.

وأشارت الصحيفة إلى تعليق الباحث البريطانى فى شئون الجماعات الإسلامية  أتش إيه هيلر على خبر القبض على العشماوى، وقوله إنه يحمل قدر كبير من الأهمية. ولفتت “واشنطن بوست” إلى أن مصر تعتبر عمشاوى قائد جماعة أنصار الإسلام وجماعة المرابطين، اللتين لهم صلات بالقاعدة فى المغرب، من أخطر الإرهابيين.

وقالت إن جماعة أنصار الإسلام كانت قد أعلنت قبل عام مسئوليتها عن هجوم الصحراء الغربية الذى استشهد فيه 16 من قوات الأمن، وتحمل مصر الجماعة أيضا مسئولية محاولة اغتيال وزير الداخلية فى عام 2013 وقتل النائب العام عام 2015 وغيرها من من الهجمات الأخرى.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.