رئيس مجلس الدولة ومحافظ القليوبية في الشبان المسلمين: بناء الإنسان المصري هو الإستثمار الحقيقي لإرساء قواعد مصر الجديدة

34
قال المستشار أحمد أبوالعزم رئيس مجلس الدولة أن القيادة السياسية تولي إهتماما خاصا ببناء الإنسان المصري لأنه محور التنمية وأساس التطور، مشيرا إلي أهمية أن يكون هذا الأساس له قواعد وأن يكون بالروح والجسد معا من خلال غرس قيم الثقافة والفن والأخلاق وإحترام الوطن ومرافقه أمواله العامة.
وأضاف أبو العزم أن للأسرة المصرية دور كبيرا في بناء الانسان المصري من خلال الحرص علي غرس القيم الإيجابية في الأبناء وحب الوطن والتخلي عن السلبية وتعليمهم حب النظافة ومساعدة المحتاجين وعدم إلقاء القمامة في الشوارع وأن يكون هذا تعليما مستمرا وليس ظاهريا.
ودعا أبوالعزم الأسر المصرية إلي الإهتمام بالقراءة والثقافة قائلا ” لاتحرموا أبنائكم من القراءة ” باي شكل او طريقة لانها تساعد في زيادة المعرفة والعلم والوعي لخلق إنسان جميل.
جاء ذلك خلال مشاركة ابوالعزم في الندوة التثقيفية ” بناء الأنسان المصري ” والتي نظمتها مدرسة الشبان المسلمين ببنها بحضور الدكتور علاء مرزوق محافظ القليوبية، والدكتورة إيمان ريان نائب المحافظ والمستشار حمدي ابو العنين رئيس مجلس إدارة المدرسة والمستشار مصطفي خاطر رئيس فرع هيئة قضايا الدولة بالقليوبية، وطه عجلان وكيل وزارة التعليم ونجوي العشيري رئيس مدينة بنها ومصطفي فرج الممثل القانوني للمدرسة والشيخ صفوت أبو السعود وكيل وزارة الأوقاف ومجدي حسين وكيل وزارة التضامن والسيد عز العرب مدير إدارة بنها التعليمية.
وأضاف أبوالعزم أن المدرسة يجب أن تركز علي الإهتمام بالأنشطة والخروج من مناهج الحفظ والتلقين وتغذية الطلاب بالثقافة والعلوم والتاريخ والاصالة للحضارة المصرية التي علمت العالم.
وثمن أبو العزم من إهتمام بعض المدارس بتعليم اللغات لأنها شئ راقي ومهم للتواصل بين الجيل الجديد والثقافات الاخري مع الإعتزاز بلغتنا العربية بجانب الإهتمام بالرياضة ممارسة وليس إهتماما بالكرة وغيرها فقط وكذا التركيز علي الفن والموسيقي التي تعلم الإنسان سمو الروح لان الانسان ليس قاضيا او مهندسا او طبيبا فقط بل يجب ان يكون له إهتمامات في كافة المجالات.
وكشف أبوالعزم إنه لايكتفي خلال قيامه بمقابلة الملتحقين الجدد بالهيئة يقوم بسؤالهم حول الإهتمامات الثقافية والفنية والإجتماعية حتي يتم إختيار الافضل منهم صاحب البناء الوظيفي والمعرفي المناسب للوظيفة.
وقال أبوالعزم أن ثقافة الإنسان المصري توقم علي مزيج من الحضارات التي تبنتها مصر قديما وحديثا والتي إنصهرت في المجتمع وساهمت في بناء الشاب المصري.
ووجه أبوالعزم رسالة لأجهزة الإعلام مؤكدا فيها ان الإعلام له دور كبير في بناء الإنسان المصري مطالبا بوجود تواصل إعلامي بين المؤسسات التعليمية ووسائل الإعلام المختلفه من اجل التواصل مع الشباب والنشئ قائلا ” اوصيكم بهذا الوطن .. وبلدكم ومدارسكم وشوارعكم ومرافق الدولة “.
وقال الدكتور علاء مرزوق محافظ القليوبية أن الإستثمار في البشر والشباب أحد أهم ركائز بناء مصر الحديثة وهو مافطن إليه الرئيس السيسي من خلال إقامة 6 مؤتمرات للشباب علي المستوي المحلي والدولي.
وأضاف إنه يراهن علي الشباب الواعي الحريص علي بلده ان يقود مستقبل مصر وان يكمل التنمية الشاملة في مصر الجديدة موجها التحية لرجال الجيش والشرطة الذين بذلوا ولازالوا يبذلون التضحيات من اجل إرساء الامن والامان ومحاربة التطرف والإرهاب، وقال أن الجيش والشرطة هما درع الوطن الذي يحمي التنمية والإستقرار والأمان.
ودعا المحافظ إلي ضرورة عقد لقاءات شهرية بالمدارس والمؤسسات التعليمية مع رجال الجيش والشرطة والابطال واسر الشهداء لبث روح الوطنية بين الطلاب حتي يقدروا أسم مصر ويعلموا كم من تضحيات تقدم في هذا السبيل وان يستكمل الشباب مسيرة العطاء.
وأوضح المحافظ أن الإتحادات الطلابية يجب أن تكون فاعلة في تحقيق الأنشطة المختلفة لأن فكرتها تقوم علي إنتخاب أو إختيار العناصر الطلابية الفاعله في تنفيذ الانشطة المختلفة لبناء الطالب المصري قائلا المهم فيها هو تحقيق النشاط وليس الشكل التنظيمي فقط مشددا علي ضرورة ختيار العناصر الفعالة والقادرة علي تنفيذ النشاط الحقيقي.
وقال المحافظ أن التعليم في مصر حاليا يعاني من كبوة بسبب افات الدروس الخصوصية والتلقين والحفظ، موضحا ان هناك فرق بين التعليم القائم علي الحفظ ومجموع الدرجات وبين التعلم الي يعتمد علي الفهم والتركيز والإبتكار.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.