د.رمضان عرفة يكتب… القضاء على فيروس سى هدية الرئيس للقليوبية

49

يعتبر فيروس الكبد الوبائي (سي) من أخطر الأمراض التي يكافحها المصريون، ويسمونه القاتل الصامت؛ نظرا لأن أغلب حالاته، يتم اكتشافها بالصدفة، تماما كما يحدث في مرض السرطان.

ولا يعرف مرارة المرض إلا المرضى واسرهم، ولا يعرف الفضل لأهل الفضل إلا ذوو فضل، ان مرضى فيروس سى كانوا يشعرون بانهم اقرب الى الموت من الشفاء.

واليوم تجدد الامل لدى المصريين بعد ان اطلق الرئيس عبد الفتاح السيسى مبادرته للقضاء على فيروس سى في مصر خلال عام 2020 مهما زادت التكلفة تلك ارادة القائد في توفير العلاج لكل مصرى.

من هذا المنطلق استعدت وزارة الصحة وكافة مؤسسات الدولة الرسمية وغير الرسمية في اجراء عملية المسح القومى للكشف عن فيرس سى والتى تعتبر من أكبر المسوح فى العالم والتى تستهدف 45 مليون شخص فوق سن 18 سنة.

وسوف تنطلق المرحلة الأولى للمسح القومى للكشف عن المصابين بفيروس سى أول أكتوبر المقبل فى 9 محافظات وهى (القليوبية وبورسعيد والإسكندرية والفيوم والبحيرة ودمياط وأسيوط وجنوب سيناء ومطروح)، على أن ينتهى المسح خلال شهرى أكتوبر ونوفمبر 2018.

وهنا احب ان اتحدث عن محافظتنا الغالية محافظة القليوبية التى دخلت ضمن المرحلة الاولى للكشف والتحليل والعلاج المجانى للفيروس مستهدفين 2.9 مليون مواطن من بين 6 مليون قليوبى يتم استخدام الكواشف السريعة التى تكشف عن وجود فيروس سى فى الدم خلال 5 دقائق وسيتم تسجيل المريض ومنحة كارت متابعة صحية يستطيع من خلالة صرف الدواء فى وقت محدد ومتابعة الحالة حتى تمام الشفاء، بالاضافة الى تحليل الفيروس فان المواطن سيخضع لمسح صحى للكشف عن السمنة والضغط والقلب والسكر، وسيتم تقييم الحالة ومنحه أيضا كارت صحى مرفق به تقرير طبى بحالتة الصحية ليبدأ مرحلة العلاج وصرف الدواء إذا كان مريضا .

المسح الصحى الخاص بفيروس سى والأمراض غير المعدية فى المرحلة الأولى سيتم داخل وحدات الرعاية الأولية ووحدات مسح متنقلة يتم فيهم تقديم كافة الخدمات الصحية والطبية الشاملة .

ومن حسن الطالع ان يتم تعيين الدكتور علاء عبد الحليم محافظا للقليوبية وهو ليس ببعيد عن قطاع الصحة فهو استاذ في كلية الطب قبل ان يكون محافظا للقليوبية وهذا يعطى مؤشرا بان مبادرة الرئيس سيتم تنفيذها باقتدار وهذا ما لمسته في الاجتماعات المستمرة وتقديم كافة اشكال الدعم للمبادرة الى جانب حرصة على التنسيق بين كافة الجهات لتكون القليوبية اولى المحافظات في خلوها من فيروس سى وهذا يتطلب من الجميع ان يساهم ويدعم في حشد المواطنين للتوجه الى الوحدات الصحية والمراكز الطبية والوحدات المتنقلة لتحيق المستهدف وفى اسرع وقت ممكن فالاعلام عليه دور بارز وايضا اعضاء مجلس النواب ورجال الدين الاسلامى والمسيحى ومنظمات المجتمع المدنى ورجال الاعمال والرائدات الريفيات وشباب المتطوعين من ابناء محافظة القليوبية، انه التحدى الحقيقى لكل ابناء الاقليم لتنفيذ مبادرة الرئيس في القضاء على فيروس سى .

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.