5 مأكولات تضر بصحتك في اليوم الأول بعيد الفطر المبارك

69
يعد شهر رمضان فرصة عظيمة لتنظيم عملية الطعام، إلا أن هناك أناسا يحبون الطعام حبا جما، وينتظرون انتهاء الشهر الكريم حتى يعودون إلى نظامهم الغذائي الذي غالبا ما يكون سيئًا أو يضر بصحتهم، فمنذ أول يوم بعيد الفطر يبدأ هؤلاء الأشخاص في التهام أنواع الأطعمة المختلفة التي كان محرومون منها طوال الشهر الكريم.
 
وبالرغم من تعالي صيحات الأطباء بعدم التكالب على الأطعمة بعد انتهاء شهر رمضان، لأن ذلك يسبب ضررا شديدًا على المعدة وبالتالي يجب اتباع أسلوب التمهيد في تناول الطعام حتى لا تحدث مضاعفات خطيرة، وأوصى عدد من الأطباء بعدم تناول بعض الأطعمة لما لها من ضرر بالغ بعد انتهاء شهر رمضان، ترصدهم «فيتو» في التقرير التالي.
 
الدهون والأسماك
نصح الدكتور أيمن شحاتة المدرس بكلية الطب، بعدم تناول الأطعمة التي تحمل دهونا كثيرة، وأيضا المخبوزات الخاصة بالعيد مثل البسكويت والكحك والسكريات الزائدة، لافتًا إلى أنه من الأطعمة التي لا بد من التقليل منها في أول أيام عيد الفطر، الأسماك بجميع أنواعها «الرنجة والفسيخ والسردين».
 
التوابل والسوائل
وأكد شحاتة أهمية تناول الفاكهة بأول أيام عيد الفطر، مثل التفاح والجوافة وعدم شرب كميات زائدة من المياه والسوائل حتى لا يتعرض الإنسان للتلبك المعوى والمرض، ناصحًا أيضا بعدم تناول التوابل في أول يوم العيد لعدم الإضرار بالمعدة وعدم الإسراف في تناول المياه الغازية، حتى لا يتعرض الإنسان للإسهال السريع. 
 
السمين والضأن
وقال الدكتور محمد محمود مدير مركز السموم بقصر العينى ، إن ما يُعرِّض الإنسان للارهاق أول أيام عيد الفطر المبارك، هو كمية الطعام التي يتناولها في اليوم الأول، لافتًا إلى أن الإنسان السليم أيضا قد يتحمل ولكن المشكلة الأكبر في المريض الذي لا يتحمل جسمه، وأيضا الحامل والأطفال وكبار السن، كل هؤلاء يحتاجون الحرص في أول يوم من الإفطار.
 
وأضاف أنه لا بد أن تكون كميات الطعام قليلة في اليوم الأول من الإفطار، والابتعاد عن الأكلات السمينة والمسبكات والضأن، ولا أنصح أيضا بتناول الرنجة في اليوم الأول من الإفطار، مشيرا إلى أن المعدة في اليوم الأول لا تحتاج الضغط عليها حتى لا يتعرض الإنسان للقيء والتسمم، وأيضا البعد عن الموالح.
 
السكريات
كما نصح الدكتور أحمد صلاح المدرس المساعد بكلية طب قصر العينى، بالابتعاد عن السكريات والمعجنات في اليوم الأول من الإفطار بعد انتهاء شهر رمضان الكريم، مثل الكعك والعجوة والملبن والشيكولاته، لافتا إلى أنه لا بد من التنظيم في الأيام الأوائل من العيد حتى تتعود المعدة بعد ذلك على النظام الجديد.

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.